الرئيسية » استراتيجيات الخيارات الثنائية » أفضل إستراتيجية للتداول وتعظيم الأرباح

أفضل إستراتيجية للتداول وتعظيم الأرباح

 

مع مرور الوقت يقدم كل مستثمر علي تطور إستراتيجيات حسب خبراته وأهدافه المالية, إذ أن البعض يحبذ إستعمال التحليل الأساسي في المقابل يفضل البعض الآخر تحليلا أكثر تقنية لاتجاه وحركة السوق, بغض النظر عن أهداف التاجر المالية, ففي الوقع توجد بعض الاستراتيجيات المجربة في تجارة الخيارات الثنائية والتي يتوجب على المتداول التأقلم معها.

تركز سياسة استنهاز التأثيرات على إستعمال الإرتباطات المتواجد في السوق ومحاولة التكهن بطريقة تأثير حدث معين على قيمة الأصول المتعددة, فكما هو معلوم للجميع تواجد علاقة قويه ما بين سعر الدولار وسعر الذهب ففي معظم الأوقات ما يتم تتبعه من طرف المتداولين, فالذهب يتم تداول دائما بالدولار الأمريكي, وقيمة الذهب تعتمد على قيمة الدولار بالدرجة الأولى, فالبيان الاقتصادي الصادر بخصوص عدد العاملين في المجالات غير الزراعية في امريكا يؤثر على سعر الدولار الأمريكي مما يعني ضعف الاقتصاد الامريكي وضعف الدولار بعد ذلك, وبالتالي وضع خيار “call” على زوج العملات EUR/USD نظرا لتوقع انخفاض الدولار ​​مقابل اليورو, مما يعني بالضرورة وضع الخيار ” call ” أيضا على الذهب و هنا تكمن الترابطات التي يضعها المتداولون الخبراء .

التمدد بالاتجاهين:

استخدام استراتيجية التمدد بالاتجاهين بما وان أسعار الأصول يمكن أن تختلف بشكل كبير ورغم ذلك فإنه توجد خطوط محددة للسعر على الرسم البياني, إذ أن المحللون الفنيون يتصورون إتخاذ السعر منحنى صعودي بعد تراجع مستوى الدعم, أو يتخذ منحى تنازلي بمجرد إرتفاع مستوى المقاومة, فبمقدور المتداول إستغلال هذه الاستراتيجية للوصول إلي خطوط الدعم والمقاومة للأصول المرغوب المضربة فيها, فبمجرد إقتراب سعر الأصل من خط الدعم فهذا يدل علي أن الوقت المناسب قد حان لوضع خيار الشراء وعلى النقيض في حالة إقتراب السعر من خط المقاومة مما يدل علي ضرورة وضع الخيار البيع .

الإتجاه العكسي:

يوجد في الرسم البياني للسوق نوعان من الإتجاهات وهما الإتجاه التصاعدي والتنازلي, ففي حالة التحسن يشرع السعر بالتوجه نحو الأعلى بوثيرة تصاعدية بالرغم من مروره بنقاط عالية و أخرى منخفضة, إلا أنه يواصل إرتفاعه مع مرور الوقت, وفي المقابل فأن السعر ينخفض بشكل تدريجي نحو الأسفل على الرسم البياني في حال إنخفاض قيمة الأصل رغما عن تدحرجه بين نقاط مرتفعة و منخفضة فإنه سيواصل الإنزلاق بإتجاه الأسفل, ان الاتجاه العكسي هي إستراتيجية تختص في تحدد النقطة التي سينعكس فيها بالاتجاه السعر, فإتجاه السعر يبدأ بالإرتفاع نحو الاعلى إلى أن يصل الى القمة التي في الغالب لا يتجاوزها ومن تم يبدأ في الإنخفاض مجددا على الرسم البياني وبالتالي يمكن التوقع الحركته التنازلية والتي ستستمر لفترة من محددة نحو الأسفل.

 

 البونوص أقل ايداعالعائد%  
100%25090%فتح حسابمراجعة
100%25090%فتح حسابمراجعة
100%25090%مراجعة
100%25085%فتح حسابمراجعة
100%25085%فتح حسابمراجعة